المؤلف: وزارة الداخلية

نوع المصدر: دراسات الحالة

الدول: عُمان

أهداف التنمية المستدامة: الهدف 16: السلام والعدل والمؤسسات القوية

كلمات مفتاحية: الوصول إلى المعلومات, الإجراءات الإدارية

2011

نظام التصويت الإلكتروني في سلطنة عُمان

المصدر بالإنكليزية:  ESCWA-OECD Case Study - The e-Voting system, Oman

يعد نظام التصويت الإلكتروني في سلطنة عُمان مبادرة مبتكرة ترسي الأسس لرقمنة انتخابات مجلس الشورى والبلديات بما يضمن النزاهة والشفافية والكفاءة في عملية التصويت. جرى تنفيذ هذا النظام في عام 2011 وبدأ العمل به للمرة الأولى في عام 2019، وقد مثل نقطة تحول بارزة في رحلة عُمان السياسية. يعزز اعتماد هذا النظام من مشاركة المواطنين في عملية صنع القرار على الصعيد الوطني، كما يرسخ مبادئ الحكومة المفتوحة والتحول الرقمي والديمقراطية في السلطنة.

التنفيذ: 2011

المساهمون

صممت وزارة الداخلية هذا النظام ونفذّته بالتعاون مع وزارة التقنية والاتصالات وشرطة عُمان السلطانية ومجلس الشورى ومؤسسات الاتصالات.

الهدف

تهدف هذه المبادرة إلى تبسيط العملية الانتخابية، وتشجيع العمانيين على ممارسة حقهم في التصويت، والقضاء على أي احتمال للخطأ أو التزوير، وضمان سير العملية بسرعة وانسيابية للمرشحين والناخبين على حدٍ سواء.

الوظائف

يقوم نظام التصويت الإلكتروني على استخدام قواعد البيانات المفتوحة والتكنولوجيا المتقدمة ما يساعد على تقليص الوقت الذي تستغرقه الإجراءات الإدارية، ويتيح إمكانية الاتصال عن بُعد، ويسمح للناخبين بالإدلاء بأصواتهم عبر الإنترنت باستقلالية ومن أي مكان وجدوا فيه.  يُمنح المواطنون بطاقات شخصية ذكية مزودة بنظام التصديق الإلكتروني الذي يربط فيما بين جميع مراكز الاقتراع، وتتم من خلاله المصادقة على تسجيل الناخبين وتحديث قيدهم.  كما يسمح نظام التصويت الإلكتروني بالكشف عن نتائج الانتخابات في الوقت الفعلي.

المستفيدون

يستفيد من هذا النظام جميع المواطنين العمانيين المقيمين في السلطنة أو المتواجدين في الخارج.

النتائج

تسهيل وتبسيط عملية تقديم الطلبات والتصويت، والسماح للعمانيين بممارسة حقهم بالاقتراع بعقلانية وعلى نحوٍ رشيد.
تخفيض الفترة الزمنية التي تستغرقها العملية الانتخابية، بدءاً من التسجيل ووصولاً إلى المصادقة والتصويت.
توحيد مراكز الاقتراع، ما يساعد الناخبين على المشاركة في التصويت من دون تكبد تكاليف السفر وعناءه.
تشجيع المزيد من الناس على المشاركة في الانتخابات، وخصوصاً العاملين والمغتربين والشباب.
تعزيز المشاركة الكاملة والفعالة للمرأة في صنع القرار والقيادة.
المساهمة في الاستدامة البيئية من خلال إطلاق نظام مؤتمت بالكامل ولا يستخدم الوثائق المطبوعة.

التحديات

شكلت الحاجة لتعزيز الوعي العام بحقوق المواطنين وتمثيلهم في السلطة إحدى أبرز التحديات، وتمت الاستجابة لها من خلال تنظيم برامج للتوعية واسعة النطاق.

الروابط

انتخابات المجالس البلدية في سلطنة عُمان
فيديو حول التصويت الالكتروني - 2019
فيديو حول خطوات التصويت الإلكتروني - 2019

 

 

 

arrow-up icon